fbpx
رئيس التحرير ( اسلام عبيد )
موقع الفن الرائد في مصر والعالم العربي

عودة تداول أغنية شعبية عن «الشذوذ».. والمطرب: انا ماليش دعوة

156

وسط حالة الجدل الواسعة والمشاكل بسبب أغاني المهرجانات، والتحدي الواضح الذي اعلنته نقابة المهن الموسيقية ضد مؤديين المهرجانت لحماية الفن المصري والحفاظ على هويته.

تداول رواد التواصل الإجتماعي فيديو كليب لمطرب شعبي يدعي أشرف الشريعي بعنوان «ناري تقيد»، كان تم طرحها في مارس 2019، وتسببت هذه الأغنية في إثارة جدل كبير على مواقع السوشيال ميديا بعد طرحها بعامين.

ومما صدم الجميع، هي الفكرة المشينة التي يحملها الفيديو كليب لتلك الأغنية، وذلك لما تحمله من أفكار خالية من الأدب والأعراف المصرية وأيضاً العربية.

ودارت فكرة الأغنية، حول زوج يفاجأ عند صعوده على سلم فيلته برؤية زوجته وهي في حضن شخص غريب لم يظهر وجهه، ليُصدم البطل ويقرر أن ينزل الدرج ويغادر الفيلا، ليمنح نفسه فرصة التفكير ثم يقرر العودة والانتقام لشرفه، وعندما عاد مرة أخرى حاملًا سلاحه ناويًا قتل زوجته وعشيقها، يتفاجأ عند دخول غرفة النوم بأن هذا الشخص الذي يشارك زوجته الفراش صديقتها وتمارس معها الشذوذ الجنسي، ليُصيبه الذهول مما رآه ويتهاوى أرضًا ويسقط السلاح من يده.

 

وفي تصريحات صحفية، تعجب المطرب الشعبي أشرف الشريعي صاحب الأغنية من الهجوم عليه بسبب الأغنية وخاصة انها تعرض منذ عامين على جميع المواقع والقنوات، مشددا على أنه لم يصدر عنه أي خطأ.

وتسائل «أنا مش عارف ليه الأغنية رجعت تتداول تاني اليومين دول وإيه سبب الضجة دي كلها».

وأكد «الشريعي» أن المخرج  محمد حجازي هو صاحب الفكرة وهو من يُسأَل عنها وعن المشاهد التي ظهرت بها.

وبالرغم من أن الشريعي يرى أنه لم يرتكب أي خطأ يُحاسب عليه سواء قانونيًا أو إجتماعيًا، إلا أنه قرر عدم المشاركة مرة أخرى في الأغاني أو الفيديوهات التي تعرض أفكارا تقترب من الخيانة و الشذوذ: “لو اتعرض عليا حاجة زي كده تاني مش هغنيها”.

أقرأ ايضا – موسى يستعد لطرح أحدث أغانيه بعنوان «صنارة»




المصدر