fbpx
رئيس التحرير ( اسلام عبيد )
موقع الفن الرائد في مصر والعالم العربي

إلهام شاهين: اللي رافضة الأحضان والبوس متشتغلش في الفن كفاية جهل

411

خلال حلولها بمشاركة السيناريست مدحت العدل ضيفين على الإعلامية لميس الحديدي، ببرنامج كلمة أخيرة، المُذاع عبر فضائية one، انتقدت الفنانة إلهام شاهين الفنانات اللاتي يرفضن تصوير الأحضان والقبلات في السينما والدراما المصرية، قائلة: “لو مش بتحترموا تاريخ شادية وهند رستم وسعاد حسني متشتغلوش وأبعدوا عن الوسط”.

وتابعت: “مفيش حاجة اسمها سينما نظيفة وده جهل.. واللي بيقول كده يروحوا يدرسوا ويفهموا واللي مش عايز ده ميشتغلش”.

ومن جانبه، علق الكاتب والسيناريست الدكتور مدحت العدل: “المجتمع أصبح أكثر سطحية ولبسنا قشرة الحضارة والروح جاهلية”.

وعن اعتزال الفنانة حلا شيحة، قالت إلهام شاهين: “اللي عايز يعتزل الفن ويختفي وميشتغلش براحته بس ميعملش فيها داعية دينية”.

 

وأجابت على سؤال لميس الحديدي، بشأن الآثار المترتبة على التنمر خلال السوشيال ميديا والاستخدام الخاطئ لمواقع التواصل الاجتماعي قائلة: “مبحبش أشوف الغلط وأسكت وفيه ناس بتريح دماغها ولا أقبل الإهانات على السوشيال ميديا، متسائلة: هو أي حد عنده عقد نفسية يقعد ورا جهاز ويشتم الناس؟”.

وعن أكثر المواقف المستفزة التي واجهتها في 2021  قالت: “تفاهة السوشيال ميديا هي أكثر شيء استفزني في 2021.. والتريقة على التبرع بالأعضاء أكتر ردود ضايقتني ودي ناس تافهة.. بيهاجموني ليه! ده هجوم لمجرد الهجوم.. ولو بتكرهوني سيبوني أدخل النار”.

وفاجأت إلهام، لميس، برد فعل غير متوقع في إجابتها على سؤال “تفتكري السنة دي اتكرمتي كتير ليه”؟ لتجيب شاهين مازحة: “مش عارفة يمكن هموت قريب”.

وذكرت الحديدي أن مقصدها من السؤال أن التكريم هذا العام ليس عن عمل واحد، بل على مجمل المسيرة الفنية التي تجاوزت 101 فيلم، لتجيب شاهين قائلة: “فعلاً التكريمات كانت عن مجمل المسيرة الطويلة وده أسعدني”.

وأوضحت أن التكريم الأقرب لقلبها هو تكريم المسرح القومي قائلة: “تكريم مهرجان المسرح القومي لأنه كان مفاجأة ومكنتش فاكرة أنا عملت كم مسرحية والناس كانت ناسية قصة المسرح وبيقولوا إحنا عارفين إن شاهين نجمة مسرح وتلفزيون لكن تكريمي كان مفاجأة بعد ماعملوا كتاب المتمردة عني وفوجئت أني عملت 26 مسرحية!”.

وواصلت: “انبسطت جدًا مكنتش حسباهم، بعض المسرحيات عرضت لفترات طويلة مثل “بهلول في اسطنبول”، لكن فوجئت إني عملت مسرحيات تلفزيون مهمة جداً لكن لا تعرض كثيرًا، مثل مسرحية “المتحذلقات” مع محمد صبحي، وإخراج جلال الشرقاوي و”المصيدة” وغيرها، وهي أعمال مهمة ولا يمكن أن تعبر مرور الكرام وعدد 26 مسرحية كبير أوي، وكنت سعيدة بالتكريم وإني افتكرت حاجات كانت واقعة مني”.




المصدر