أهم الكتب عن الاخراج السينمائي لكل محب ومهتم بالسينما

كتب / محمد شهاب الدين

تكثُرُ الفروع و الاختصاصات السينمائية لكن هناك نوعٌ من السينمائيين و المشاهدين عند طرح عليه هذا السؤال :- ” ما هي فكرة هذا الفيلم ” .. ينطلق بشكل مباشر بشرح حبكة و قصة الفيلم مبتعداً عن فلسفة الفيلم و أفق معرفة المخرج و إرهاصاته ، و هناك نوعٌ آخر من يسمى بالهاوي المختص بتشريح الافلام الى عناصره الاساسية و نثرها بشكل كلمات ثم الربط بين جميع ابعادها ، حسناً النوع الاول يحتاج الى عدة اساسيات ليتعلم تشريح و نقد الافلام و قد يتفادى مشكلة عويصة جداً هي الوقوع في خدع باقي الآراء و خدع المخرج ايضاً حيث يظهر الفيلم برونق مبهر لكن حواشي الفيلم لها كلام آخر من حيث الرتابة في بناء الشخصيات و ما يتبع ذلك ، هذه قائمة تضم أهم الكتب السينمائية التي تعتبر من العناصر الاساسية لفتح مجال اوسع للأفق السينمائي الخاص :-


● الكتاب الأول أنا فلليني _ فيدريكو فلليني :-


وضعته في بداية القائمة لأسباب عدة منها أن الكتاب مكتوب بشكل روائي و قصصي لمذكرات أهم مخرج في تاريخ السينما و مدرسة سينمائية كاملة لذا فإن قارئ هذا الكتاب سيستمتع بالكتاب تارة و يأخذ منها فائدة جمة تارةً أخرى ، يضم الكتاب عدة فصول تتراوح ما بين فترة طفولة فيلليني و عشقه للسينما و المسرح منذ الطفولة و تأثير عائلته و أصدقاؤه على أفلامه حيث يذكر في إحدى العبارات إنه اقتبس شخصية والده و وضعها في أفلام عدة ،

“هذا هو كلام فديريكو فيلليني خلال الأربعة عشر عاماً التي عرفته فيها، والتي امتدت من عام 1980، عندما التقيته في روما، حتى الأسابيع القليلة التي سبقت وفاته من خريف عام 1993. لذلك فإنّ هذه المذكّرات هو ما حكاه لا ما كتبه. كان فيلليني، بمعنى ما، هو الذي يجري المقابلة ، وهو الذي تجري المقابلة معه في وقت واحد. وهذه المذكرات التي تحكي ما احتفظت به ذاكرته من صور ليست حصيلة مقابلات رسمية، بل حصيلة أحاديث. لم أطرح عليه أسئلة، لأن الأسئلة تشكّل الأجوبة، وتحدّد الموضوعات. لقد كشف فيلليني في هذه الأحاديث شخصيته الخاصة إضافة إلى شخصيته العام ” .

● الكتابُ الثاني – أفلام حياتي _ فرانسوا تريفو :-

للمخرج و المشاهد الأخاذ في إسلوبه فقد كتبَ هذا الكتاب كمتابع و كمخرج سينمائي يذكر في مدارس سينمائية مهمة كان لها الاثر الكبير في إلهام مخرجي هذا العصر و نأمل إنها ستكون ملهمة للمستقبل أيضاً ، و يحوي الكتاب مركبات الافلام بشكل تفصيلي من الفكرة، النص، السيناريو، الإخراج، الديكور، الإضاءة، التمثيل، الاقتباس، التركيب، الحوار، الإيماءة، الصورة، التصميم، البناء، العلامة، اللون و الحركة .

 

● الكتابُ الثالث – السينما و علم النفس _ سكيب. د :-

إن هذا الكتاب عبارة عن رحلة لا تنتهي و تذكرة سرمدية لخوض التجارب العميقة ما بين السينما و علم النفس و واقع الحياة اليومية ، ﺍﻷﻓﻼﻡ ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎﺋﻴﺔ ﺟﻤﻴﻌﻬﺎ ﺗَﻨﺒِﺾ ﺑﺎﻟﺤﻴﺎﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺣﻴﺔ ﺍﻟﻨﻔﺴﻴﺔ، ﻭﺗﺘﻔﺠﱠﺮ ﺑﺎﻟﺪﺭﺍﻣﺎ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ؛ ﺩﺭﺍﻣﺎ ﻳﻤﻜﻦ ﺭﺅﻳﺘﻬﺎ ﻣﻦ ﺯﻭﺍﻳﺎ ﻋﺪﻳﺪﺓ ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ؛ ﰲ ﺍﻷﻓﻼﻡ ﺫﺍﺗﻬﺎ، ﻭﻓﻴﻤَﻦ ﻳﺼﻨﻌﻮﻧﻬﺎ، ﻭﻓﻴﻤَﻦ ﻳﺸﺎﻫﺪﻭﻧﻬﺎ ﻳﺴﺘﻜﺸﻒ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﻫﺬﮦ ﺍﻟﻘﻀﺎﻳﺎ، ﻭﻳﻌﺮﺽ ﻛﻴﻒ ﻓﺴﱠﺮ ﻋﻠﻤﺎﺀ ﺍﻟﻨﻔﺲ ﺍﻷﻓﻼﻡ ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎﺋﻴﺔ، ﻭﻛﻴﻒ ﻗﺪﱠﻣﺖ ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎ ﺍﻟﻌﻼﺝ ﺍﻟﻨﻔﴘ ﻭﺍﻷﻣﺮﺍﺽ ﺍﻟﻨﻔﺴﻴﺔ. ﻛﻤﺎ ﻳﻔﺤﺺ ﺍﳌﺆﻟﻒ ﺃﻳﻀًﺎ ﺍﻟﺘﺮﻛﻴﺒﺔ ﺍﻟﻨﻔﺴﻴﺔ ﻟﻜﺒﺎﺭ ﺍﳌﺨﺮﺟﻴﻦ؛ ﻣﺜﻞ ﺃﻟﻔﺮﻳﺪ ﻫﻴﺘﺸﻜﻮﻙ، ﻭﻣﺎﺭﺗﻦ ﺳﻜﻮﺭﺳﻴﺰﻱ، ﻭﻭُﺩﻱ ﺁﻟِﻦ، ﻭﺍﳌﻤﺜﱢﻠﻴﻦ ﺍﻟﺒﺎﺭﺯﻳﻦ؛ ﻣﺜﻞ ﺃﻧﺠﻠﻴﻨﺎ ﺟﻮﻟﻲ ﻭﺟﺎﻙ ﻧﻴﻜﻠﺴﻮﻥ، ﺇﻟﻰ ﺟﺎﻧﺐ ﺗﻨﺎﻭﻝ ﻣﺎ ﻟﻸﻓﻼﻡ ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎﺋﻴﺔ ﻣﻦ ﺗﺄﺛﻴﺮ ﻋﻤﻴﻖ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭ. ﻭﺍﺳﺘﻨﺎﺩًﺍ ﺇﻟﻰ ﺧﱪﺗﻪ ﺍﻟﻮﺍﺳﻌﺔ ﰲ ﻣﺠﺎﻟَﻲ ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎ ﻭﻋﻠﻢ ﺍﻟﻨﻔﺲ، ﻳﻜﺸﻒ ﺍﳌﺆﻟﻒ ﻋﻦ ﺍﻟﺼﻼﺕ ﺍﻟﻌﻤﻴﻘﺔ ﺑﻴﻦ ﻋﺎﻟﻢ ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎ ﺍﻟﺨﻴﺎﻟﻲ ﻭﻭﺍﻗﻊ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﻴﻮﻣﻴﺔ.

● الكتابُ الرابع- الفيلموسوفي_ دانييل فرامبتون :-

الفيلموسوفي تعبير يجمع بين السينما و الفلسفة و لا يحاول الربط بين السينما و الفلسفة بل يعتبرها فلسفة بحد ذاتها لا يجوز تجزئتها و من المتحتم اعتبارها كائن يجب فهمه و الولوج الى نفسيته للربط بينه و بين القضايا الواقعية ، كتاب صعب نسبياً و لا أنصح به لمن لم يقرأ الكتب التي في القائمة كلها .

 

● الكتاب الخامس- كيف تصنع فيلماً _ ف . فيلليني :-

باتت السينما مؤثرة على جماهير واسعة اليوم، الأمر الذي يجعل صانع السينما الاستهلاكية قادرا على تحديد أسلوب التفكير والطباع والأجواء النفسية لشعوب بأكملها، معرَّضة بشكل يومي لفيض من صور، يُلقى بها على الشاشات. تلوث السينما الدم شأن العمل في المناجم، وتستهلك الأنسجة، يمكنها التحول إلى مادة إدمان خطيرة لأن السينما مستترة .

 

● الكتاب السادس- الفيلم الوثائقي _ باتريشيا اوفر :-

ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﺍﳌﻮﺟﺰ ﺍﳌﻜﺘﻮﺏ ﺑﻠﻐﺔ ﻭﺍﺿﺤﺔ، ﺗﺼﺤﺐ ﺑﺎﺗﺮﻳﺸﻴﺎ ﺃﻭﻓﺪﺭﻫﺎﻳﺪﻱ ﺍﻟﻘﺮﺍﺀ ﰲ ﺭﺣﻠﺔ ﻋﱪ ﺍﳌﺴﺎﺭﺍﺕ ﺍﳌﺘﻨﻮﻋﺔ ﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﺍﻟﻔﻴﻠﻢ ﺍﻟﺜﻘﺎﰲ، ﻭﺗﻄﻠﻌﻬﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻨﻘﺎﺷﺎﺕ ﺍﻟﺤﻴﺔ، ﺍﻟﻌﻨﻴﻔﺔ ﺩﺍﺋﻤًﺎ، ﺍﻟﺪﺍﺋﺮﺓ ﺑﻴﻦ ﺻﻨﺎﻉ ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎ ﻭﺍﻟﺒﺎﺣﺜﻴﻦ ﺑﺸﺄﻥ ﺍﻟﺴﺒﻞ ﺍﳌُﺜﻠﻰ ﻟﺘﺠﺴﻴﺪ ﺍﻟﻮﺍﻗﻊ ﻭﺭﻭﺍﻳﺔ ﺍﻟﺤﻘﺎﺋﻖ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺴﺘﺤﻖ ﺍﻟﺤﻜﻲ. ﻭﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﺗﻠﻘﻲ ﺃﻭﻓﺪﺭﻫﺎﻳﺪﻱ ﻧﻈﺮﺓ ﻋﺎﻣﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﳌﺤﻮﺭﻳﺔ ﻟﺼﻨﺎﻋﺔ ﺍﻷﻓﻼﻡ ﺍﻟﻮﺛﺎﺋﻘﻴﺔ — ﻛﺘﻌﺮﻳﻔﺎﺗﻬﺎ ﻭﺃﻏﺮﺍﺿﻬﺎ ﻭﺃﺷﻜﺎﻟﻬﺎ ﻭﻣﺆﺳﺴﻴﻬﺎ — ﺗﺮﻛﺰ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ ﺃﻧﻮﻉ ﺍﻟﻔﻴﻠﻢ ﺍﻟﻮﺛﺎﺋﻘﻲ ﺍﻟﻔﺮﻋﻴﺔ، ﻭﻣﻦ ﺿﻤﻨﻬﺎ ﺃﻓﻼﻡ ﺍﻟﺸﺌﻮﻥ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ، ﻭﺍﻟﺪﻋﺎﻳﺔ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ (ﺧﺎﺻﺔ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﺍﳌﻨﺘﺠﺔ ﺧﻼﻝ ﺍﻟﺤﺮﺏ ﺍﻟﻌﺎﳌﻴﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ)، ﻭﺍﻷﻓﻼﻡ ﺍﻟﻮﺛﺎﺋﻘﻴﺔ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺨﻴﺔ، ﻭﺃﻓﻼﻡ ﺍﻟﻄﺒﻴﻌﺔ. ﻣﻠﺤﻖ ﺑﺎﻟﻜﺘﺎﺏ ﻗﺎﺋﻤﺔ ﺑﻤﺎﺋﺔ ﻓﻴﻠﻢ ﻭﺛﺎﺋﻘﻲ ﺭﺍﺋﻊ ﻳﻨﺒﻐﻲ ﻋﻠﻰ ﻛﻞ ﻣﻬﺘﻢ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﳌﺠﺎﻝ ﺃﻻ ﺗﻔﻮﺗﻪ ﻣﺸﺎﻫﺪﺗﻬا .

● الكتاب السابع – قصة حياتي _ تشارلي تشابلن :-

 

الصامت الواضح في هذا الكتاب يروي تشابلن سلسلة احداث نشوءه و طفولته البائسة و دخوله الى عالم السينما ، كما أن الكتاب مكتوب بلغة فلسفية لا تخلو من الجمال و السهولة .

● الكتاب الثامن – شكسبير كاتب السينما _ سمير فريد :-

علاقة واضحة ما بين شكسبير كثوري في الادب الانجليزي و ملهم في باقي الفنون منها الفن السابع .

● الكتاب التاسع – السينما التدميرية _ أ.فوغل :-

كل عمل فني إبداعي ولا يتصالح مع الماضي هو جوهرياً تدميري. وباستخدام شكل ومضمون جديدين فإنه يناقض القديم، ويخدم كقوة دينامية في عملية التغيير. التدمير لا يتوقف عند نقطة معينة، ولا يستريح عند محطة ما كي يحصل مكاسبه. إنه في حركة دائمة وفعل مستمر. والفنان يلفى نفسه في اللحظة التي يقتنع فيها بأنه حقق انتصاره وأن الأوان قد حان لأن يلتقط أنفاسه. بحث المؤلف في هذا الكتاب مسألة تهديم ما هو كائن من قيم ومؤسسات وقوانين ومحرمات-في الشرق والغرب، لدى اليسار واليمين-على يد أكثر الفنون قوة فعالية في هذا القرن، إنه محاولة لرصد جوانب الهدم الذي تمارسه السينما في شتى المجالات… حتى في ذاتها. وبطبيعة الحال فإن أي رصد لموضوع كهذا يفرض على الباحث أن يتجرد من اليقين أو من التسليم بما هو قائم من نظم ومفاهيم، وأن يتشح بالشك في كل المسلمات: المعرفة، الحقائق الأزلية، قواعد الفن، القوانين الطبيعية، القوانين البشرية… وبالإضافة إلى ما يتضمنه الكتاب من دراسات في السينما السوفياتية والنازية، فإنه يطرح العديد من النماذج السينمائية لأهم الأفلام محاولاً فيها توضيح مؤثراتها الضوئية والصورية وموسيقاها التصويرية على المشاهد.

 

● الكتاب العاشر – موسوعة تاريخ السينما في العالم :-

تضمّ هذه الموسوعة الرائعة ثلاث مجلدات وهم بعنوان:

السينما الصامتة

 

السينما الناطقة

 

السينما المعاصرة

 

وتحتوي هذه الموسوعة على تاريخ السينما في العالم، من بداية تطور الخدع السينمائية والرسوم المتحركة‏ وتطورالسينما بشكل عام.

● الكتاب الحادي عشر- فهم السينما_لوي دي جانتي:-

يوضح هذا الكتاب طريقاً مشتركاً ما بين السينما و الادب و كثرة الاقتباس منه ، يعتبر من اكثر الكتب بساطة للمهتمين بهذا المجال .

● الكتاب الثاني عشر – بيلي وايلدر _ سيمسولو :-

تشخيص و تفصيل للمدرسة السينمائية لبيلي وايلدر مع تفصيل لنشوءه و سيرته الذاتية .

● الإخراج السينمائي.. لقطة بلقطة “ستيفن دي كاتز” :-

من المفارقات التي تنطوي عليها السينما، ذلك الفن الذي يشابه أحلام يقظتنا كونها أكثر الفنون صعوبة في التنفيذ على المستوى الفردي كل الذي نحتاجه هو أن نغمض أعيننا لنجد أنفسنا داخل قاعة عرض مظلمة تعرض الأفلام التي نحب والتي يتم تقديرها من قبل المشاهد – الذي هو نحن – ولأننا نفترض بأن مخيلتنا من الناحية الطبيعية سينمائية الهيئة، إلا أننا عند ذلك نشعر بالإحباط كوننا لا نستطيع أن نسلم بأن ما نراه عمل فني ذو تراكيب متكاملة تمت بصلة لفن الفيلم، لأننا لا نستطيع أن نعبر عن أحلام يقظتنا بنفس السهولة التي يُحسِّن بها الموسيقى لحن مقطوعته أو كالرسام الذي يتحكم بالشكل واللون على قماش “الكانفاس” وأن من الوهم إعتبار ما نحلم به هو تسلسل جاهر للعرض الخارجي. ما يهمنا هنا أن أغلب الفنانين بإمكانهم وبكل سهولة إبتكار أعمالهم عن طريق وسائط خاصة بهم مما يؤدي إلى تراكم واضح للخبرة بمرور الأيام بينما يجد المخرج السينمائي صعوبة في ممارسة براعته ما لم يكن قادراً على توفير نفقات ذات قيمة لإنتاج فيلم واحد فقط… ويقدم هذا الكتاب طريقة الإخراج السينمائي لقطة بلقطة بحيث يجسد الصورة من النص إلى الشاشة .

● القصة _ روبرت مكي :-

اهم المداخل لكتابة السيناريو البصري للممثل و الناقد السينمائي روبرت مكي .

● هيتشكوك تروفو :-

هذا الكتاب العظيم جزء من لقاء بين تروفو و هيتشكوك و يضم 500 سؤالاً من تروفو مع 500 جواب من هيتشكوك فضلاً عن احتواءه على معلومات موجزة عن تاريخ السينما و المدارس السينمائية ، لم اجد رابط لتحميل الكتاب سوى نسخة انكليزية لكن مؤخراً قامت دار و مطبعة المدى بإصداره في مكاتبها .

● كتاب الاخراج السينمائي :-

يعتمد هذا الكتاب على آراء عدد من صانعي الأفلام ذوي الخبرة في مجال الإخراج السينمائي ، و قد ذكر اكثر من مرة في الهوامش و المسودات بأنه كتاب يرشدك كيف تكون مخرجاً عظيماً علماً إني لا اؤمن بهذه الكليشيهات .

● السيناريو _ سد فيلد :-

صدر عام 1984، للكاتب الأمريكي والسيناريست والمراجع لأكثر من 2000 سيناريو و قاص و روائي .

● انفاسي الاخيرة _ لويس بونويل :-

عبارة عن مذكرات و خليط بين الواقع و الفنتازيا السينمائية للويس بونويل حيث يأخذ الكتاب رحلة عميقة جداً في السينما السريالية و السيرة الذاتية للمخرج لويس بونويل ، الكتاب نادر جداً .

● آفاق الفن :-

● سوسيولوجيا الفن :-

● افلام و مناهج _ بيل كولينز :-

● كتابة السيناريو للسينما _ دوايت سوين :-

● فن رسم الحبكة السينمائية _ ليندا كاوغيل :-

● نجوم السينما _ ادغار موران :-

● كتاب على شاشة السينما :-

● حوار مع فدريكو فليني _ جيوفاني جريزيني :-

● تشريح الافلام _ برنارد ديك :-

● تجريد الفن من النزعة الانسانية_ خوسيه اورتيغا :-

● الفن _ كلايف بيل :-

● النحت في الزمن _ اندريه تاركوفسكي :-

● الفن و المجتمع _ هربرت ريد :-

● دليل السيناريست _ كريستوفر فوغلر :-

● عالم التلفزيون بين الجمال و العنف _ اندريه جلوكسمان :-

● ضرورة الفن _ ارنست فيشر .