الفن اليوم مسلسل العودة.. أحمد عبد الحميد صعيدي متنوع بين الانتقام والطمع


يجسد أحمد عبد الحميد شخصية ياسر في مسلسل “العودة” الذي يُعرض حالياً على قنوات دي إم سي ومنصة Watch It، والشخصية هنا تمثل تناقضًا واضحًا مع شخصيته السابقة في مسلسل “طايع” على الرغم من كون الشخصيتين من الصعيد.

في “طايع”، جسد عبد الحميد شخصية صابر، رجل يريد الثأر لوالده الذي توفي، فيعتمد على غضبه لملاحقة طايع الذي يعتقد أنه سبب وفاة والده، فيقع في عواقب كبيرة بسبب الغضب الذي يعميه عن التمييز بين الحقيقة والأوهام، فيأخذ مصير صابر منعطفًا مأساويًا، بسبب رغبته في الانتقام والأخطاء التي ارتكبها نتيجة التمسك بالمفاهيم الخاطئة التي زرعتها أمه بداخله.

على النقيض من ذلك، في مسلسل “العودة”، يتقمص أحمد عبد الحميد دور ياسر، شخصية تتميز اختياراتها بالتحكم والسيطرة كما يغلب عليها الطمع، حيث يقوم ببيع حصة أخته في أرض والدهما دون علمها، مما يضعه في موقف معقد أمام شقيقته وعمدة القرية.

الاختلاف بين شخصيتي صابر وياسر يبرز تطور أحمد عبد الحميد كفنان، كان مصير شخصية صابر في “طايع” الموت بسبب أفعاله الاندفاعية، فماذا سيكون مصير شخصية ياسر التي تحمل الكثير من التعقيد والغموض؟ هذا ما ستكشف عنه أحداث المسلسل.
تدور أحداث مسلسل العودة حول آدم الذي يعود لبلده الأقصر بعد اختفاء شقيقه يحيى في ظروف غامضة ليبدأ رحلة البحث عنه، وخلال البحث تتجدد علاقة الحب القديمة بينه وبين كيان التي لم يستطع الزواج منها قبل سفره، المسلسل بطولة شريف سلامة، تارا عماد، حمزة العيلى، وليد فواز، عصام السقا، بسنت شوقى، أحمد عبد الحميد، تامر نبيل، ومجموعة كبيرة من النجوم، تأليف أمين جمال وإخراج أحمد حسن.



مجلة الفن اليوم دليلك لعالم الفن