اخبار الفنانيناخر اعمال النجوم

هل تعلمت أصالة من مدرسة سميرة سعيد في ألبوم «مهتمة بالتفاصيل»؟

حققت النجمة السورية أصالة نصري نسبة مشاهدة واستماع مرتفعة لألبومها الجديد «مهتمة بالتفاصيل»، بمجرد طرحه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ومن خلال التطبيقات المتنوعة، خاصة في ظل تنوع موضوعاته، والألوان المختلفة التي قدمها.

لكن عددا من أغنيات الألبوم اعتبرها البعض تشبه تلك الأغنيات التي تقدمها الفنانة سميرة سعيد، من ناحية بطريقة الأداء، والموسيقى والتوزيع، من هذه الأغنيات «قاصد إيه»، «كفاية كلمة»، و«هيقولك»، وهو ما كان سببًا في مشادات كلامية بين جمهور النجمتين شهدتها تعليقات ألبوم «مهتمة بالتفاصيل»، على موقع الفيديوهات الشهير «يوتيوب».

«مش لونك»

أحد مستمعي الألبوم أبدى اندهاشه من درجة تقارب أغنيات أصالة مع سميرة سعيد، وعلق على «يوتيوب» قائلًا: «هي دي صولا ولا سميرة سعيد؟ الألبوم مليان أفكار جديدة بس مش لونك الألبوم ده على بعضه يروح لسميرة تغنيه»، وكتب آخر: «أصالة متأثرة كتير بسميرة»، و«حاسس بروح سميرة سعيد في كل الألبوم، وأغنية هيقولك فكرتني بأغنية بتحبني لا ضحكتني للديفا، هو أنا لوحدي اللي عند هد الإحساس؟»، وذكر آخر «فعلا وموضوعها نفس موضوع أغنية هو طيب معاكي».

أصالة أفضل

أصالة وسميرة

وقررت مجموعة الدفاع عن أصالة تجاه من يعتبره البعض تقليدا لسميرة سعيد في ألبوم «مهتمة بالتفاصيل»، ومن أبرز هذه التعليقات: «الناس اللى بتقول ده لون أغانى سميرة سعيد.. أنا معاكو إنه جو سميرة سعيد بس مجرد أصالة ما بتغنى ىأىا لون من الغنا بتتفوق على الناس اللى بقالها سنين بتغنى اللون ده»، و«يلي بيعرف أرشيف صولا بيعرف إنها أكتر فنانة متجددة ومتوقع منها كلشي من زمان وفيك تسمع شخصية عنيدة وتشوف هاد مثال على إنو أديش ممكن أصالةه تحدد بس تضل هي الأفضل وطبعا سميرة يلي بتقدمه كتير حلو ومتفرد بس صعب عليها تقدم هالتنوع يلي أصالة عم تعملوا من لهجات وألوان».

الغناء مش عضلات وبس

ووجد جمهور سميرة سعيد أن محبي أصالة يعتبرونها تقدم ألوانا غنائية بسيطة، وغير قادرة على تقديم الوجبة المتنوعة في ألبوماتها كالتي تطرحها أصالة، مثلما قال أحدهم «سميرة سعيد حالة لوحدها بس ده مش معناه إن نوعية الموسيقى دى باسمها يعنى أصالة أهى قدرت تغنيه وتفوقت فيها كأنها بقالها سنين فى اللون ده فى الوقت إن صعب تلاقى صوت يعرف يغنى أغانى أصالة حتى سميرة سعيد عمرها ما تعرف تغنى أغنية زى مابقاش أنا ولا خانات الذكريات»، فقرر عشاق «سميرة» تشكيل جبهة للدفاع عنها، وجاءت مجموعة من التعليقات في هذا الإطار، منها: «بمجرد ما إنت قلت إن ده “جو” سميرة سعيد. إنت معترف ضمنيا بأن سميرة حالة خاصة. مفيش اختلاف على أن صوت أصالة أقوى بس الغنا مش عضلات وبس»، و«شكلك ماتعرفش إنو سميرة غنت من دراميات ما لم تغنه لا أصالة و لا غيرها فيك تسمع زيك بشر وبعد الرحيل ودوري انتهى وشوف قوة صوت سميرة وأدائها سميرة ادت كل الأنماط الغنائية العربية العربية والغربية كمان».

احترام النجمتين

أصالة وسميرة 3

وحاولت مجموعة أخرى تهدئة حدة النقاش بين جمهور النجمتين، باعتبار أن لكل منهما أسلوبا مختلفا عن الأخرى، وإذا ما حدث واقتبست واحدة من الثانية فلا مشكلة في ذلك، ومن هذه التعليقات: «مو عيب إنها تقتبس من سميرة، سميرة غنت ها لون قبل وسميرة مدرسة تعلم منها الكل، أصالة قالتها في كذا حوار وعندهم احترام ومحبة للبعض فياريت بعض ناس تحترم نفسها وبلاش تعاليم مالهاش لازمة وشكرا»، و«أصاااالة وسميرة سعيد من أجمل الأصوات الموجودة وكل وحدة وميزتها وبيحبوا بعض.. مبرووك الألبوم أصولة حلو تجديد».

سميرة وأصالة 4

كلمات متعلقة
اظهر المزيد

اسلام عبيد

الرئيس التنفيذي لمجلة الفن اليوم ورئيس مجلس ادارة شركة مزازيك للانتاج الفني

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق