بكتيريا الأمعاء تحدد خسارة الوزن

نشرت دراسة بالمجلة الصادرة عن عيادات مايو كلينيك وأوردها موقع أخبار الأبحاث الطبية، تشير نتائجها إلى أن بعض الأشخاص يتحكم بخسارة الوزن لديهم نشاط بكتيريا الأمعاء، التي تعيش بأمعائهم ما يجعلها عاملاً من عوامل صعوبة خسارة الوزن.
تفشل جهود البعض في خسارة الوزن بالرغم من التزامهم بالحمية الغذائية المناسبة والنشاط البدني المطلوب، ما دعا الباحثين القائمين بالدراسة الحالية إلى محاولة التعرف على سبب ذلك من خلال تحليل عينات البكتيريا الأمعائية المتحصل عليها من 26 شخصاً، ووجدوا اختلافاً بين التركيبة الميكروبية بين من تمكنوا من خسارة الوزن وبين من فشلوا في ذلك، حيث ارتبط بعض أنواعها بنجاح خسارة الوزن بينما ارتبط النوع الآخر بالفشل في تحقيقها.
كما وجد من ناحية أخرى أن زيادة المقدرة على استخدام النشويات يرتبط بعدم المقدرة على خسارة الوزن، ما يشير إلى أن تلك البكتيريا تحدد خسارة أو عدم خسارة الوزن كاستجابة للنظام الغذائي ونمط الحياة اليومي.
شملت الدراسة عددا قليلا من الأشخاص ونتائجها أولية ولكنها تلقي الضوء على دور البكتيريا التي تعيش داخل الأمعاء في وزن الجسم، وينوي الباحثون إجراءها بشكل موسع للتأكد من النتائج.