الفنان أحمد عبد الله إنتاج المسلسلات يتعافى من جديد بعد تراجعه لسنوات

أكد الفنان أحمد عبد الله أن المسلسلات فى تطوير مستمر بعد توفير الدولة المناخ المناسب لمنظومة الإنتاج بالكامل وتذليل مشاكل التصوير ودعم الأعمال التاريخية والدينية , وقال إن تراجع الإنتاج الدرامي في مصر خلال السنوات الماضية كان يرجع بسبب ظروف كثيرة أهمها الظروف السياسية .
وقال الفنان أحمد عبد الله أنه برغم إشادتنا بتعافى الإنتاج الدرامى إلا أن هذا العام سيشهد تراجعا كبيرا من حيث عدد الاعمال المعروضة خلال شهر رمضان القادم مقارنة بالعام الماضي وذلك بسب وجود نصوص كثيرة لكنها دون المستوى .
وأضاف عبد الله أن انسحاب الدولة من الإنتاج المباشر يمثل سببا رئيسيا في تراجع مستوى كثير مما يقدم من أعمال درامية سواء من حيث المحتوى أو الهبوط في كثير من الحوار.

وأشار الفنان أحمد عبد الله أن كثير من منتجى الأعمال الدرامية قرروا التراجع عن السفر خارج مصر توفيرا لنفقات الأعمال في وقت توقفت مسلسلات لأن التصوير الخارجي الذي لا يمكن حذفه من الأحداث سيرفع التكلفة فتتجاوز الميزانية المحددة حتماً.

وأوضح عبد الله ان المشكلة بدأت منذ سنوات تحديدا عندما تم تحول صناعة الفيديو الى تجارة بحتة تتحكم فيها الاعلانات والتى اصبحت تتحكم فى الانتاج نفسه لان المنتج الخاص يجب ان يخضع لقوانين السوق ويقدم ما يحقق له الربح المادى من اعلانات تدخل للقنوات وهذا ما ترتب عليه عيوب كثيرة للدراما اهمها اهمال  الأعمال ذات القيمة .